49 قتيلا على الأقل وعشرات الجرحى في هجمات العراق

قتل 49 شخصا على الاقل واصيب العشرات بجروح في سلسلسة الهجمات التي استهدفت مناطق متفرقة من العراق صباح الاربعاء، بحسب ما افادت مصادر امنية وطبية

وشملت الهجمات التي وقعت بشكل متزامن وعددها نحو 30، تفجير 14 عبوة ناسفة و12 سيارة مفخخة وشن ثلاثة هجمات مسلحة في الحلة والموصل وكربلاء وكركوك وبعقوبة وبغداد ومناطق محيطة بها.
وتعد هجمات اليوم الأكبر منذ قتل 50 شخصا على الاقل في سلسلة هجمات مشابهة في 20 مارس، كما تأتي بعد مقتل 25 شخصا في هجوم انتحاري استهدف مقر الوقف الشيعي في بغداد قبل نحو عشرة أيام.
وجاءت هذه الهجمات التي استهدفت في أغلبها مناطق شيعية، في وقت تستعد مدينة الكاظمية لاستقبال آلاف الزوار الشيعة من محافظات أخرى ومن خارج البلاد لإحياء ذكرى وفاة الأمام موسى الكاظم.
واكد مصدر طبي رسمي لوكالة فرانس برس مقتل 18 شخصا على الاقل واصابة 40 بجروح في انفجارات بغداد، فيما اعلن مصدر في وزارة الداخلية عن مقتل 24 شخصا في العاصمة ومناطق محيطة بها.
وقال المصدر الأمني أن تسعة أشخاص قتلوا في انفجار سيارة مفخخة مركونة على جانب الطريق قرب مجمع المشن في جنوب بغداد، فيما قتل سبعة أشخاص وأصيب 20 بجروح بانفجار سيارة مفخخة في الكاظميةفي شمال بغداد.
وأضاف ان ثلاثة عناصر من الشرطة قتلوا في هجومين مسلحين في منطقة السيديةفي جنوب بغداد، كما اصيب اربعة اشخاص في انفجار اربع عبوات ناسفة استهدفت منزلين في العامرية وحي الجامعة في غرب بغداد.
وفي المدائن (30 كلم جنوب غرب بغداد) قتل ثلاثة اشخاص واصيب 12 بجروح في انفجار سيارة مفخخة، وقتل شخصان آخران واصيب سبعة بجروح في النهروان على الطرف الجنوبي لبغداد، فيما اصيب ثلاثة بجروح بانفجار عبوة قرب حسينية في المحمودية (30 كلم جنوب غرب بغداد)، بحسب المصدر في وزارة الداخلية.