الكهرباء تضع خطة لترشيد الاستهلاك.. وتعمل بنظام يوفر ثلث الكهرباء المولدة دون استخدام وقود إضافي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

عقد الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء والطاقة، اليوم الأربعاء، اجتماعاً مع كلا من وزراء البترول والتنمية المحلية، الصناعة والتجارة، البحث العلمي، النقل ومحافظي القاهرة والإسكندرية وقيادات من وزارات الإعلام والسياحة والتخطيط والتعاون الدولى والمالية والغرف الصناعية والتجارية والمجتمع المدني مع قيادات الكهرباء لترشيد الطاقة .

وأكد يونس أن الاجتماع جاء بناءاً على قرار مجلس المحافظين لإعداد تصور فعال لترشيد الطاقة في الوزارات والمحافظات والأجهزة الحكومية والإنارة العامة وإعداد دراسة شاملة لبحث سبل ترشيد الاستهلاك والعرض على مجلس الوزراءوصرح أنه من المقرر عقد اجتماع آخر بعد أسبوعين لتقديم مقترحات عملية قابلة للتنفيذ بجداول زمنية لترشيد الاستهلاك فى كل القطاعات المشاركة.

وأوضح أن قطاع الكهرباء قد وضع ترشيد الاستهلاك كأحد المحاور الرئيسية لسياسته حيث يستخدم القطاع نظام الدورة المركبة الذي يوفر إنتاج ثلث الكهرباء المولدة دون استخدام وقود إضافي، استخدام وحدات التوليد الحرارية بتكنولوجيا الضغوط فوق الحرجة التي توفر في استخدام الوقود واستخدام وحدات التوليد ذات السعات الكبيرة ، بالإضافة إلى تشجيع استخدامات الطاقة المتجددة وتعزيز الربط الكهربائي كما يقوم القطاع أيضاً بتطبيق نظم الصيانة المبرمجة لمكونات محطات التوليد مع الإحلال والتجديد لمحطات توليد الطاقة القديمة وتجديد شبكات النقل والتوزيع وتركيب وحدات المكثفات في محطات المحولات بالإضافة إلى حماية البيئة من خلال اعتماد التدابير المناسبة في مجال التوليد و خفض معدل استهلاك الوقود بالإضافة إلى خفض نسبة الفقد في الشبكات .

وأضاف الوزير أن سياسة الترشيد تهدف إلى ترشيد وتحسين كفاءة استخدام الطاقة من خلال الاستخدام الأمثل لمواردها دون المساس براحة مستخدميها أو إنتاجيتهم ولا تعنى أساساً إبطاء التنمية ولكنه يعنى في المقام الأول الاستخدام الأكفأ لها.