قوي وأحزاب إسلامية تدعو لانتخاب مرسي: اختيار شفيق عودة لعصابة مبارك وتسليم أبنائنا للفشل الكلوي

طالبت قوي وأحزاب إسلامية, في بيان مشترك لها اليوم, المصريين لانتخاب الدكتور محمد مرسي، مرشح جماعة الإخوان المسلمين، لمنصب رئاسة الجمهورية, وربطت دعوتها بـ ” التصدي لمحاولة انتاج النظام السابق مرة أخري متمثلة في شكل الفريق أحمد شفيق آخر رئيس وزراء في عهد المخلوع مبارك”.

وقالت القوي الإسلامية الموقعة علي البيان إن “اختيار شفيق في جولة الإعادة يعني إجهاض الثورة التي خلصت مصر من أسوأ نظام سياسي حكمها على طول التاريخ، وعودة كل عصابة المخلوع ورجاله الذين نهبوا مصر وجرفوا مواردها، وتسليم أبنائنا وأبناء أبنائنا للفشل الكلوي وفيروس c والسرطان والبطالة والأمية التي نشروها في بلادنا “.

وأضاف البيان أنه ” في هذه اللحظات التي تمر بها مصر والتي يترتب عليها مستقبل ثورتها ومستقبل كرامة أبنائها, نجد أنفسنا ملزمين بدعوة كل المصريين إلى تأييد المرشح الدكتور محمد مرسي.. ونهيب بالشعب المصري المشاركة في التصويت, لأن أي شكل من أشكال المقاطعة لا يصب إلا في صالح النظام القديم”.

ووقع علي البيان كلا من حزب البناء والتنمية، الذارع السياسي للجماعة الإسلامية, وحزب النور السلفي, وحزب الأصالة السلفي, وحزب العمل الإسلامي, وحزب الفضيلة السلفي, وحزب التوحيد العربي, وحزب السلامة والتنمية (تحت التأسيس), وحزب الإصلاح ومصر البناء والإصلاح والنهضة, والجبهة السلفية, والتيار الإسلامي العام.