بورما تشتعل … 50 قتيلاً منذ بدء اعمال العنف بين المسلمين والبوذيين

أعلنت وسائل الاعلام الحكومية السبت ان اعمال العنف بين المجموعتين المسلمة والبوذية في بورما اسفرت عن سقوط خمسين قتيلا و54 جريحا بين 28 مايو و14يونيو.
ولم تحدد صحيفة نيو لايت اوف ميانمار ما اذا كانت هذه الحصيلة تشمل عشرة مسلمين قتلهم حشد غاضب من البوذيين في الثالث من يونيو للثأر لاغتصاب ومقتل امرأة في جنوب ولاية راخين.
لكن الفترة التي تحدثت عنها الصحيفة تشمل هذا التاريخ.
وكانت الحصيلة السابقة تحدثت عن سقوط 29 قتيلا هم 16 مسلما و13 من افراد اقلية الراخين الاتنية التي يدين معظم افرادها بالبوذية الا انها لا تشمل المسلمين العشرة الذين قتلوا في الثالث من يونيو.