شفيق يدخل لجنة الانتخابات من الباب الجانبي للإدلاء بصوته وسط هتافات بعينك يا فلول .. ومشادات بين أنصاره ومراسلة الجزيرة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

أدلى المرشح الرئاسي الفريق أحمد شفيق بصوته بمقر لجنته الانتخابية بمدرسة فاطمة عنان الإعدادية بمنطقة التجمع الخامس في جولة الإعادة بالانتخابات الرئاسية. وأدلى شفيق بصوته وسط عدد كبير من أنصاره الذين رددوا هتافات مؤيدة له.

 ودخل  شفيق مقر لجنته من باب جانبي كما غادرها أيضا من نفس الباب، فيما تم غلق باب المدرسة الرئيسي أثناء إدلائه بصوته. ورفض شفيق الإدلاء بأى تصريحات صحفية أو إجراء أي أحاديث تليفزيونية، وغادر اللجنة مباشرة متوجها لمنزله بالتجمع الخامس.

من ناحية أخرى وقعت مشادات بين مؤيدي الفريق ومعارضيه، حيث ردد بعض المعارضين هتافات منها ” بعينك يا شفيق , على جثتنا يا فلول “، ورد مؤدي شفيق بهتافات منها ” الشعب يريد أحمد شفيق “.

وشهدت اللجنة تواجدا أمنيا مكثفا من قبل رجال الشرطة والجيش بالاضافة إلى وجود عدد كبير من سيارات الأمن المركزي حول المدرسة، وأعداد كبيرة من انصار شفيق.

من ناحية أخرى هاجم  عدد من أنصار الفريق أحمد شفيق مراسلة الجزيرة أمام اللجنة وذلك أثناء تغطيتها لسير العملية الانتخابية. واتهم أنصار شفيق الجزيرة بأنها تسعى لزرع الفتن في المجتمع المصري، على حد قولهم.