إقبال متوسط بالإسكندرية فى الساعات الأولى لجولة إعادة الانتخابات الرئاسية

شهدت لجان الانتخابات الرئاسية بالإسكندرية إقبالا متوسطا خلال الساعات الأولي من عملية الإدلاء الأصوات، والتي تستمر حتي الساعة الثامنة مساء على أن يستأنف التصويت غدا الأحد في ثاني أيام الاقتراع.

وأرجع المتابعون لسير العملية الانتخابية تراجع أعداد الناخبين إلي ارتفاع معدلات درجات الحرارة اليوم السبت مع توقعات بتزايد الإقبال تدريجيا خلال الساعات المقبلة.

وقال محافظ الإسكندرية الدكتور أسامة الفولي إن القائمين علي العملية الانتخابية حرصوا علي وضع جداول كشوفات الناخبين لتسهيل عملية الإدلاء بالأصوات بالإضافة إلى جانب الحرص على عدم التكدس في محيط اللجان ومقار الإقتراع.

يشار إلى أن الإسكندرية ضمن أكبر خمس محافظات تضم ناخبين؛ حيث يحق فيها التصويت لثلاثة ملايين و291 ألفا و734 ناخبا موزعين علي 17 مركزا انتخابيا يمثلون دوائر أقسام شرطة المحافظة.

وتختلف الكثافة الجغرافية للناخبين بالمحافظة؛ حيث تأتي دائرة “المنتزه أول” في المرتبة الأولي بإجمالي 544 ألفا و737 ناخبا موزعين علي 49 مقرا انتخابيا، وأقلهم كثافة انتخابية بدائرة “المنشية” لتشمل 33 ألفا و538 ناخبا موزعين علي ثلاثة مقرات فقط.

وتتقارب نسبة الناخبين من الجنسين بفارق مائتي ألف للرجال البالغ عددهم مليون ناخب، وتتولي القوات المسلحة بالتعاون مع مديرية أمن الإسكندرية عملية تأمين اللجان والمقار الانتخابية، فضلا عن تمركز وحدات تابعة لها بدوائر أقسام شرطة الإسكندرية.