انفجارات بطرابلس أول أيام عيد الفطر.. والداخلية الليبية تتهم عناصر النظام السابق

هز انفجاران العاصمة الليبية طرابلس صباح اليوم الأحد أول أيام عيد الفطر المبارك.. وقال وكيل وزارة الداخلية الليبية عمر الخدراوى أن عناصر النظام الليبى السابق وراء انفجارات العاصمة الليبية طرابلس.

 

وأكد وكيل وزارة الداخلية الليبية  في تصريحات صحفية اليوم وقوع انفجارين بمدينة طرابلس فى الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد أول أيام عيد الفطر المبارك ، نتج عنهما استشهاد مواطنين اثنين وجرح ثلاثة آخرين وحدوث أضرار بمبنى وزارة الداخلية .

 

وأوضح الخدراوى عقب صلاة عيد الفطر بساحة الشهداء فى العاصمة الليبية طرابلس اليوم الأحد  أن الحادث الأول وقع بميدان التحرير بواسطة سيارة مفخخة تم تفجيرها بالتحكم عن بعد نتج عنه استشهاد مواطنين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح بسيطة، مضيفا أن التفجير الآخر استهدف مبنى وزارة الداخلية بواسطة سيارة أجرة مفخخة يبدو انه قد تم تجهيزها قبل وقوع الحادث وأسفر عن إصابة مواطن بجروح خفيفة وحدوث أضرار في عدد من المركبات المجاورة للمبنى.

 

وأشار وكيل وزارة الداخلية الليبية إلى أن هذا العمل الجبان قام به عناصر النظام الليبى السابق بهدف زعزعة الأمن والاستقرار فى ليبيا وبث الرعب بين المواطنين في أول أيام عيد الفطر المبارك.

 

وأضاف الخدراوى أنه تم السيطرة على الموقف بالكامل والمواطنون يؤدون صلاة العيد فى ميدان الشهداء بأمن وآمان … وجدد وكيل وزارة الداخلية التأكيد على جاهزية كافة أجهزة وزارة الداخلية والجيش الوطني والثوار للتصدى والضرب بيد من حديد لكل من تسول له المساس بأمن المواطن واستقرار ليبيا فى هذه المرحلة الحاسمة التى تمر بها ليبيا.