يسري سلامة: وضع لجان شعبية لحماية مقار الإخوان تعزيز لثقافة الدراع قد تؤدي لكارثة

وصف الدكتور محمد يسري سلامة العضو المؤسس بحزب الدستور فكرة وجود لجان شعبية إخوانية أو غير إخوانية لحماية مقار الإخوان، بأنها تعزيز لثقافة الدراع، وأنها قد تتسبب في كارثة.

وأضاف المتحدث السابق باسم حزب النور السلفي عبر حسابه على موقع “تويتر” منذ قليل “لا أرى لفكرة اللجان الشعبية مسوغا لأن ما يتردد مجرد إشاعات”.

وكان سلامة قد قد قال في تدوينة سابقة له أنه لن يشارك في مليونية إسقاط مرسي والإخوان في 24 أغسطس القادم، وأنه غير مقتنع بأسباب ودوافع الداعين لها، وتابع “لكن إذا تعرض أحد للمتظاهرين سأنزل للدفاع عنهم”.

 

وعلى جانب آخر، تساءل سلامة في تدوينة أخرى له منذ قليل “هل نضطر للقبول بالدستور الجديد إذا كان معيبا لضمان انتخابات برلمانية في أقرب وقت ممكن، أم نرفضه ويبقى البرلمان غائبا؟”، وتابع “لاحظوا أن البديل هو بقاء جميع السلطات التشريعية بيد الرئيس لفترة أطول بكثير؟ مجرد تذكير”.

واستطرد “معرفش ليه فيه ناس معتقدة أن أي دستور لازم يقعد معانا كتير ولعقود طويلة وأشياءمن هذا القبيل، الدستور بيتغير ويتعدل عادي”.