كمال خليل يرد على العريان: لا تتطاول.. اليسار ضعيف لأنه لم يعقد الصفقات مع الحكام ولم يشتر بأموال النفط

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

“لا تتطاول يا عريان على اليسار ..فنحن ملح الأرض”.. هكذا رد المناضل العمالي اليساري كمال خليل على تصريحات الدكتور عصام العريان القائم بأعمال رئيس حزب الحرية والعدالة عن اليسار والمصري، وأضاف خليل “اليسار الثوري إذا رأيته ضعيفا فذلك لأنه لم يعقد الصفقات مع الحكام.. ولأنه لا يشترى بأموال النفط”.

وتابع مؤسس حزب العمال عبر حسابه على موقع “فيسبوك” منذ قليل “فى الفترة من 72وحتى عام 80 كان اليسار المصري يساق بالمئات إلى المعتقلات وكانت جماعة الإخوان يا عريان فى صفقة وشهر عسل مع السادات”، مشدداً على أن الإسلاميين كانوا يستخدمون ضد الحركة الطلابية.

ووجه خليل كلامه للعريان متسائلا “أين كنتم من قمع الحركة الطلابية في السبعينيات؟”، وأجاب “كنتم من الحاملين المطاوي والجنازير ضدها واسأل جماعة شباب الإسلام ومحمد عثمان؟”، واستطرد “أين كنتم من انتفاضة يناير 77؟.. وأين كنتم من معارضة كامب ديفيد وتوقيع معاهدة الاستسلام وزيارة القدس أعوام؟.. كنا في السجون وكنتم مع السادات”.

وكان العريان قد كتب تغريدة عبر حسابه على موقع “تويتر” هاجم فيها اليساريين، وقال أن أهم أسباب فشلهم هو التمويل الخارجي والهاجس اﻷمنى والتشرذم والنخبوية والتفتت والتعالي على الشعب وإهمالهم لدور الدين بل واحتقارهم له.