عبير سعدي تدعو مجلس نقابة الصحفيين لاجتماع طارئ ضد الاعتداء على حرية الصحافة بعد حبس رئيس تحرير الدستور

دعت عبير سعدي وكيل ثان نقابة الصحفيين، مجلس النقابة إلى اجتماع طارئ للتباحث في كيفية التصعيد، وذلك بعد قرار حبس إسلام عفيفي رئيس تحرير جريدة الدستور بتهمة “إهانة رئيس الجمهورية ونشر بيانات وأخبار كاذبة ” .

وأضافت عبير في اتصال ب “البديل” أن قرار المحكمة جاء صادماً، ويعيد عقارب الساعة للوراء، مؤكدة أن “الجماعة الصحفية لن تقبل بهذا التصرف”، ودعت الجميع إلى التوحد وانتزاع حرية الصحافة والإعلام .

وأشارت عبير إلى أن القانون “لا يسمح بحبس الصحفي احتياطيا خاصة في قضايا النشر” مضيفة، أنه “كانت هناك نية مبيته ضد الزميل الصحفي وذلك منذ صدور قرار بمنعه من السفر”.

وأضافت سعدي أنها أجرت اتصلت بـنقابة المحاميين للتعرف على الموقف القانوني للزميل وبأي مادة في القانون الجنائي أحيل بها للحبس الاحتياطي خاصة مع خلو قانون الصحافة من حبس الصحفيين في القضايا المتعلقة بالنشر.