نص القانون الذي أصدره الرئيس حول إلغاء عقوبة الحبس الاحتياطي في قضايا النشر

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

أصدر الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية مرسوما بقانوني تشريعي بإلغاء عقوبة حبس الصحفيين احتياطيا على ذمة قضايا النشر.

ونص المرسوم على ان تكون المادة 41 كالآتي: “إلغاء الحبس الاحتياطي للجرائم التي ترتكبها الصحف فقط”، وحذف الاستثناء الذي كان منصوصا عليه فى المادة ذاتها والذي كان يجيز حبس الصحفيين احتياطيا اذا وجهت لهم المحكمة تهمة إهانة رئيس الجمهورية المنصوص عليها فى المادة 179 من قانون العقوبات.

جاء إصدار رئيس الجمهورية للقانون عقب أزمة حبس الصحفي إسلام عفيفي رئيس تحرير جريدة الدستور الذي صدر ضده صباح اليوم حكما قضائيا بحبسه احتياطيا بتهمة إهانة رئيس الجمهورية.

وكان الدكتور ياسر علي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية قد أكد في تصريح لـ”البديل” إن الرئيس محمد مرسي أصدر قبل قليل قانونا يقضي بإلغاء عقوبة الحبس احتياطيا للصحفيين المتهمين في جرائم نشر، مؤكدا أنه بناء على القانون الصادر اليوم سيتم الإفراج عن الزميل إسلام عفيفي.