تزايد ملحوظ في قوات تأمين مقر الإخوان بالتزامن مع اجتماع مكتب الإرشاد لمناقشة تظاهرات الأمس ومتابعة ملف النهضة

بدأت قيادات جماعة الاخوان المسلمين في التوافد على مقر مكتب الارشاد بالمقطم اليوم،لإستكمال الاجتماعات التنظيمية بالجماعة واجتماع فريق متابعة مشروع المائة يوم الاولى للرئيس محمد مرسي.

وكان الدكتور محمود حسين الأمين العام للجماعة أكد أن نشاط الإخوان وحزب الحرية والعدالة لن يتأثر بالتظاهرات التي دعا لها عدد من المناهضين لسياسات الجماعة والرئيس مرسي اليوم وأمس. وأضاف أن جميع نشاطات الإخوان خلال هذين اليومين لن تتأثر وأنهم مستمرون في عملهم .

ويتلقى مكتب الإرشاد خلال اجتماعه الأسبوعي اليوم عدد من التقارير لمناقشاتها أبرزها تقارير من المكاتب الإدارية للجماعة بالمحافظات حول تظاهرات أمس ومدى فشلها أو نجاحها، بالإضافة الى استكمال متابعة ملف النهضة الخاص بالجماعة والذي من المقرر أن تنتهي من إعداده خلال أسبوعين من الآن.

ومن اللافت للنظر ارتفاع عدد الظباط القائمين على تأمين المقر العام للجماعة بشكل ملحوظ عن الامن، بالإضافة إلى تواجد العشرات من أفراد الحراسة الخاصة بالجماعة.