حزب يساري هولندي مغمور يتصدر استطلاعات الرأي قبل الإنتخابات البرلمانية

يتقدم حزب يساري غير معروف في نتائج استطلاعات الرأي قبل الانتخابات البرلمانية الهولندية المقررة الشهر المقبل مما يعكس استياء من اجراءات التقشف ويشير إلى أن واحدة من الدول الشمالية العضو في منطقة اليورو قد ترفض المطالب الألمانية بتقييد العجز في الميزانية.
وتشير نتائج استطلاعات للرأي إلى أن الحزب الاشتراكي قد يتقدم في الانتخابات على الحزب الليبرالي المؤيد لمصالح الشركات في انتخابات 12 سبتمبر أيلول موضحة أنه قد يحصل على ما بين خمس وربع مقاعد البرلمان.
ومن شأن ذلك أن يضع الحزب وزعيمه إميل رومير في وضع يؤهله لتشكيل حكومة ائتلافية يمكن أن تؤثر على السياسة فيما يتعلق بأوروبا رغم عدم تمتع الحزب بخبرة في شؤون الحكم.
وعارض الحزب الاشتراكي اليورو قبل تطبيقه غير أنه لا يريد إلغاءه الآن. ويرفض الحزب إجراءات التقشف بالداخل وفي منطقة اليورو.