العاملون بمستشفى إسنا يغلقون أبواب الإدارة الصحية بالجنازير

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قام العشرات من العاملين بمستشفى إسنا المركزي جنوب الأقصر, اليوم الثلاثاء, بإغلاق أبواب الإدارة الصحية بالمستشفى بالجنازير، وذلك على خلفية عدم صرف مرتباتهم ومستحقاتهم المالية.

وقال محمد أحمد, موظف بمستشفى إسنا, إن هناك عدد كبيرة من العاملين بالمستشفى, ممن يعملون تحت بند التعاقد بواسطة بعقود مؤقتة, منذ مدة تتراوح ما بين عشرين إلى عشر سنوات حتى تم ترحيلهم على الباب الأول ضمن نسبة الـ50%، ولكن فوجئ العاملون بأن مرتباتهم 241 لم تشهد أية زيادة, مما دفع العاملون بالمستشفى إلى التوجه لمديرية الصحة بالأقصر منذ أكثر من شهر، وتلقوا وعودًا من قيادات مديرية الصحة برفع مرتباتهم، على حسب ما نصت عليه الزيادة المقررة في العقود الجديدة.

وأضاف أن تلك الوعود لم تكن سوى بالمهدئات لغضب العاملين, دون قيام المسئولين بعمل أية خطوات جادة للعمل على زيادة المرتبات, مما دفع العاملين إلى التوجه  إلى إدارة إسنا الصحية وقاموا بإغلاقها بالجنازير لتحقيق مطالبهم.

وطالب كلاً من محمد السليمي وسعد مهنى ومحمود أبو عرق وحافظ محمد وعادل أحمد وتفيدة علي وفريال علي,  بالحصول على حقوقهم وتحقيق مبدأ المساواة في العمل.