بريطانيا تحذر إسرائيل من عزلة دولية غير مسبوقة إذا فشلت المبادرة الأمريكية

نقلت إذاعة الجيش الاسرائيلي عن نائب وزير الخارجية البريطاني “ألستر بيرت” في مقابلة خاصة معه قوله “إن الضغوط على الحكومة الإسرائيلية ستتضاعف، كما أنها ستجد نفسها في عزلة دولية غير مسبوقة في حال فشلت المبادرة الأمريكية للسلام”.

وأعرب المسئول عن شئون الشرق الأوسط في الحكومة البريطانية اليوم عن قلقه الشديد في حال لم تستطع كافة الأطراف التوصل إلى اتفاق عادل للسلام، مطالباً الفلسطينيين والإسرائيليين بالعمل سوياً من أجل استغلال الفرصة التي وجدت في عهد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري.

وأضاف خلال المقابلة “لا يتوجب على أي طرف من الأطراف وضع شروط مسبقة، فإذا ما رغب كلا الطرفين في حل الدولتين عليهما إدراك أن هذا هو الوقت للمضي قدماً في ذلك فنحن نخشى من أن يوصد الباب على هذه الفرصة، فبدون تسوية على ما يبدو مستقبل إسرائيل سيكون أكثر تعقيداً مما هو عليه الآن”.

من جانبه قال رئيس الائتلاف الحكومي “يريب لفين” إنه لا يمكن الحديث عن السلام ما دام الإسرائيليون لا يمارسون حقهم على كامل أرض “إسرائيل” الكاملة، مضيفاً “علينا الإثبات أنه لن يكون سلام ومن غير الممكن أن يكون سلام إذا لم نمارس حقنا على كامل أرض إسرائيل”.

وخلال الاجتماع الافتتاحي اللوبي أرض “إسرائيل” في الكنيست قال “لفين” “إن مهمة اللوبي هو أن تكون بمثابة الضمير للحكومة والكنيست وأن على اللوبي أن يكون ضد عملية السلام”، فيما شارك في الاحتفالية كل من “دوب ليفمان” عن حزب “هناك مستقبل” والذي دعا لدعم بناء الاستيطان معتبراً أن القدس هي العاصمة الأبدية لإسرائيل.