بديع: الخروج فى 30 يونيو طاعة للشيطان بإشعال الفتن وتزوير التاريخ

حذر الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين من محاولات تفرقة الصفوف وتمزيقها، متناولا فى رسالته الأسبوعية اليوم، الحديث عن فضائل شهر شعبان والتحذير من الفتن والمؤامرات في هذه الشهر الكريم.
 
وعن استعدادات القوى السياسية لـ 30 يونيو المقبل، قال “بديع”: هناك من يستعد لاتباع الهوى وطاعة الشيطان ويكره وحدتنا ويمقت أخوتنا ويدبر المؤامرات، ويشعل الفتن ويقلب الحقائق ويزور التاريخ، لا يستمع لنصح ناصح ولا إرشاد أمين، يزين القول؛ ليخدع البسطاء من الناس.
 
وأضاف “بديع”: نستعد لمواسم الخير بالعبادة والتطهر والتدريب والعزم وتقديم الخير للناس جميعا؛ لنقترب أكثر من الله ومن بعضنا البعض؛ لنكون أمة واحدة وصفا واحدا.