بالصور.. “تمرد” تجمع 50 ألف توقيع بالسويس

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

أعلنت حملة تمرد بالسويس جمع 50 ألف توقيع مع مواصلة الحملة لفعالياتها حتى يوم 28 القادم وسط إعلان القوى الشبابية والثورية للمشاركة فى تظاهرات 30 يونيه القادم؛ للمطالبة بإقالة الدكتور محمد مرسى وإسقاط حكم الإخوان المسلمين.

وقال مصطفى السويسى منسق الحملة بالسويس إن أعضاء الحملة بالكامل سيتظاهرون بميدان الأربعين، ولن يغادروا إلى القاهرة، موضحًا أن أعضاء الحملة على مستوى الجمهورية كل سيتظاهر فى محافظته؛ للتركيز على تواجد التظاهر فى أقاليم مصر مع المظاهرات التى سيشهدها قصر الاتحادية وميدان التحرير.

وأكد السويسى أنهم سينظمون سلاسل بشرية يومية فى شوارع السويس؛ لدعوة المواطنين للتظاهر يوم 30 يونيه.

في سياق موازٍ أعلنت القوى الشبابية والثورية عن المشاركة فى تظاهرات 30 يونيه والتى ستبدأ بالتواجد والاعتصام فى ميدان الأربعين منذ يوم 28 القادم، مع تنظيم عدد من الفعاليات التى ستفاجئ المواطنين والنظام.

وصرح على أمين، القيادى بحزب الوفد بالسويس، وعضو جبهه الإنقاذ الوطنى بالسويس، أن الأحزاب السياسية المدنية وجبهة الإنقاذ والحركات الثورية قررت خلال اجتماعها الذى عقد مساء الأربعاء بمقر حزب الوفد تشكيل لجنة من أجل التنسيق والتحضير لمظاهرات يوم 30 يونيه القادم، وأنه تقرر أن تعمل هذه اللجنة على محاور، وهى إقامة مستشفى ميدانى، وتجهيز اللافتات الموحدة، وتقريب وجهات النظر بين الشباب الثورى والقيادات بالأحزاب، وإقامة غرفة عمليات داخل مقر عدد من الأحزاب المدنية ابتداء من 28 يونيه، وتستمر خلال يوم 30 يونيه وما بعده؛ لمتابعه فاعليات الموقف فى الشارع السويسى.