سكولاري: نيمار لن يرتدي 11 قميصًا.. وأخشى سيناريو اليونان 2004

رفض لويز فيليبي سكولاري المدير الفني لمنتخب البرازيل تحميل مسئولية الجيل الحالي لنجمه الشاب نيمار دا سيلفا، المنتقل مؤخرًا لبرشلونة بطل الدوري الإسباني، مشيرًا إلى أنه “لا يرتدي 11 قميصًا”.

وأوضح خلال مؤتمر صحفي عشية المباراة الافتتاحية لبطولة كأس القارات أمام اليابان “نيمار يتحمل نفس المسئولية التي يتحملها باقي زملائه، مثله مثل الجميع، أنه لن يرتدي 11 قميصًا، سيرتدي قميصًا واحدا، وسيشكل جزءًا من الفريق”، وينظر العالم إلى نيمار باعتباره النجم الأبرز للجيل الحالي من السيليساو، وقائده في مونديال 2014.

وشدد سكولاري على أن نيمار (21 عامًا) “فعل كل ما يمكن فعله، فهو يلعب بإخلاص، ويقدم النفع لمنتخبه”، مطالبًا الصحفيين ووسائل الإعلام بعدم التمادي في الضغط عليه، خاصة أنه لم يسجل أي هدف في آخر تسع مباريات.

وأوضح، بطل العالم 2002 أنه “من الضروري تحقيق الفوز غدًا على اليابان، ولو بشق الأنفس”، مبينًا “الخسارة في المباراة الافتتاحية ستكون مفزعة، من الصعب حينها التحكم في الصحافة والجماهير”، معيدًا للأذهان خسارة منتخب البرتغال الذي قاده في يورو 2004 بالمباراة الافتتاحية أمام اليونان.