مجهولون يقتحمون قاعدة عسكرية إسرائيلية.. ويسرقون سلاح جندي

كشفت القناة الثانية بالتليفزيون الإسرائيلي اليوم عن قضية سرقة أسلحة عسكرية من إحدي قواعد لواء “جولاني” الذي يصنف ضمن ألوية النخبة الخمسة بالجيش الإسرائيلي.

وطبقا لما أوردته القناة الإسرائيلية فإن مجهولين اقتحموا القاعدة العسكرية وربطوا أحد الحراس وسرقوا سلاحه وفروا هاربين من الوحدة العسكرية، مضيفة أن الشرطة العسكرية تجري تحقيقا في الواقعة وسط اندهاش بالغ من كيفية اقتحام الوحدة وسرقة سلاح الجندي.

ومن جانبه اعترف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي اليوم بالواقعة لافتا إلي أن قادة الوحدة العسكرية يجرون تحقيقا في الحادثة بجانب تحقيقات الشرطة العسكرية.

وأوضحت القناة أن هذه الواقعة ليست الأولى من نوعها، حيث شهدت الوحدة العسكرية نفسها واقعة مماثلة في شهر أكتوبر من العام الماضي، عقب اقتحام 4 مجهولين للقاعدة العسكرية وسرقت بعض الأسلحة منها بمساعدة أحد أفراد الوحدة العسكرية.

وأكدت القناة الثانية أنه رغم التأمينات المشددة التي فرضها قادة الوحدة العسكرية إلا أن الوحدة شهدت حادثا مماثلا خلال الشهر الجاري سبقت حادثة أمس.

كما كثرت حوادث سرقة أسلحة من قواعد الجيش الإسرائيلى فى السنوات الأخيرة الماضية؛ لدرجة أثارت غضب القيادات العسكرية مما دفع قيادته إلى إصدار قرار للحد من عدد الجنود الذين يحملون أسلحتهم إلى المنازل.