إيران: قرار “أوباما” بتسليح الإرهابيين في سوريا خطأ كبير

اعتبر رئيس هيئة الأركان العامة الإيراني، حسن فيروز آبادي، أن قرار الرئيس الأمريكي باراك أوباما تسليح “الإرهابيين” في سوريا بإيعاز من إسرائيل، سيكون الخطأ الأكثر خطورة الذي يرتكبه رئيس أمريكي في تاريخ الولايات المتحدة.

ونقلت وكالة أنباء “مهر” الإيرانية الأحد، عن فيروز آبادي، قوله إن “قرار الرئيس الأمريكي تسليح المجموعات الإرهابية المتعطشة للدماء وبإيعاز من الكيان الصهيوني سيكون الخطأ الأكثر خطورة الذي يرتكبه رئيس أمريكي في تاريخ الولايات المتحدة”.

وأضاف أن هذا التسليح لم يعد مجديا “بعد ما أرغمهم الجيش السوري على الانكفاء والتراجع مؤكدا أن “الجيش السوري سيهزم عملاء الصهاينة الإرهابيين وسيرغمهم على الانسحاب حتى آخر نقطة للحدود السورية”.

ورأى فيروز آبادي أنه من “المستهجن حقا بأن نرى المسئولين الفرنسيين يحددون مهام الجيش الوطني السوري وألا يهب الجيش السوري إلى تحرير أراضيه المحتلة من قبل المجموعات المسلحة الإرهابية”، مضيفا “نشهد اليوم أغرب المواقف الغربية”.

وكان نائب مستشار الأمن القومي الأمريكي للشئون الاستراتيجية بن رودس أعلن إن الولايات المتحدة قررت تعزيز دعمها العسكري للمعارضة في سوريا.

وكالات

أخبارمصر-البديل