الغنوشي لـ”الخبرالجزائرية”: العفو عن “بن علي” يحتاج لتوافق تونسي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قال راشد الغنوشي، رئيس حركة النهضة التونسية، إن العفو عن الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي يحتاج إلى وفاق وطني.

وأضاف الغنوشى في تصريحات للموقع الإلكتروني لصحيفة “الخبر” الجزائرية، اليوم الأحد، خلال زيارته للعاصمة الجزائرية للمشاركة في إحياء الذكرى العاشرة لوفاة الشيخ محفوظ نحناح مؤسس حركة “مجتمع السلم” المحسوبة على الإخوان المسلمين: “لا أحد يملك رقمًا دقيقًا عن قيمة الأموال المهربة من قِبَل النظام السابق، فهناك من يتحدث عن خمسة مليارات دولار، وآخر عن 20 مليارًا، هناك خبراء يؤكدون أن الأموال الموجودة في تونس، والتي تعود لزين العابدين بن علي وزوجته تقدر بحوالي 50 مليار دولار، ناهيك عن الأرصدة في الخارج”.

وأضاف: “عمومًا يمكن القول: إن نصف الثروة التونسية كانت في حوزة 114 شخصًا من العائلتين، عائلة الرئيس المخلوع وزوجته، تبقى هذه تقديرات الخبراء وتحتاج إلى تدقيق”، مرجحًا أن تكون الانتخابات شاملة، وأن تجرى قبل نهاية العام الجاري، قائلًا: إنها ستخرج بحكومة عادية تغلق نهائيًّا المرحلة الانتقالية.